اجتماع مدير مكتب المنتدى السوري في درعا مع المكتب الإغاثي لمجلس المحافظة

حضر مدير مكتب المنتدى السوري في درعا، الأستاذ زياد كراد، اجتماعاً نظمه المكتب الإغاثي لمجلس المحافظة في ٠٢ نوفمبر/ تشرين الثاني ٢٠١٤ للقاء المنظمات والهيئات الإغاثية العاملة في المدينة الواقعة جنوب سورية. وأكد الأستاذ كرّاد، في سياق الاجتماع، على التزام المنتدى السوري التام بدعم قطاع الإغاثة التابع لمجلس المحافظة، وسعيَه الدؤوب لتحقيق التكامل بين جميع المنظمات والهيئات العاملة بالمجال الإغاثي وتعزيز قنوات التواصل القائمة فيما بينها. والمنتدى السوري مؤسسة سورية غير ربحية وغير سياسية، ذات نفعٍ عام، تحمل رؤىً نهضوية تنموية، تسعى لتحقيق أنموذج سوري مميّز في مجالات الإدارة المحلية والإعلام والدراسات والتدريب والتنمية والدعم الإنساني. ولا يقتصر نشاط المنتدى على العمل الإغاثي ذي الاتجاه الواحد، وإنما يشتمل على إعداد وتنفيذ ورعاية برامج التنمية السورية المستدامة في مجالات الاقتصاد والثقافة داخل سورية وخارجها.

مشروع توزيع مساعدات عينية بقيمة 49571 $

نفذّت مؤسسة إحسان للإغاثة والتنمية (إحدى مؤسسات المنتدى السوري) خلال الربع الأخير من شهر سبتمبر/ أيلول والنصف الأول من شهر أكتوبر/ تشرين الأول ٢٠١٤ مشروع توزيع مساعدات عينية بقيمة 49571 $ -شملت مستلزمات إيواء وسلل صحية وأجور نقل- على النازحين السوريين في مناطق سرجيلا وربيعة وشنشراح الواقعة بريف إدلب، وذلك تنفيذاً لتعاقدها القائم مع منظمة "أكتيد" (ACTED) غير الحكومية. وأشرف فريق "إحسان" على عمليات التوزيع بحضور مدير مكتب المنتدى السوري في محافظة إدلب السيد محمّد المصري. جدير بالذكر أن الفريق الفريق الميداني لمؤسسة إحسان للإغاثة والتنمية كان قد زار المنطقة الأثرية القديمة في وقت سابق من شهر سبتمبر/ أيلول ٢٠١٤، وسجّل غياباً تاماً للبنى التحتية اللازمة للحياة اللائقة، في القرى الثلاث التي تضمها المنطقة. ويعيش في ناحية سرجيلا بريف إدلب ما يقارب الـ ٢٥٠٠ نسمة، كلّهم نازحون من مناطق متفرقة بسورية.

دعم إغاثي بـ 2000 طن من الطحين إلى شمال سورية

أعلنت منظمة إنسانية خيرية غير حكومية يوم السبت 20 سبتمبر/ أيلول 2014 عزمها إرسال 2000 طن من الطحين إضافةً لـ 10000 سلة غذائية وصحية نحو مناطق خارجة عن سيطرة النظام في سورية انطلاقاً من الحدود الشمالية للبلاد.

وكشفت هيئة الإغاثة الخيرية البريطانية "هيومان أبيل" عن نيتها إطلاق الحملة الخامسة من نوعها لإغاثة السوريين، وذلك في مؤتمر صحفي جمعها مع مؤسسة "إحسان" للإغاثة والتنمية وعدد آخر من منظمات الإغاثة الإنسانية في مدينة أنطاكيا التركية.

وصرّح "عثمان مقبل" المدير التنفيذي للمنظمة البريطانية في كلمة ألقاها أمام الصحفيين، بأن المنظمة تتوجه لإرسال 4000 طن من الطحين إلى سورية قبل حلول عام 2015.

إلى ذلك، قال "مهند عثمان" ممثل مؤسسة "إحسان" إن "المعاناة الإنسانية التي يعيشها السوريون ضخمة جدّاً، وأكثر ما نحتاجه اليوم لرفعها، هو العمل الدؤوب والتعاون المشترك والتنسيق المتبادل والتكامل في الأدوار بين جميع المنظمات العاملة في المجال الإغاثي"، وأضاف: "المنتدى السوري -الذي أتحدث باسمه اليوم-بجميع مؤسساته ومن بينها منظمة إحسان للإغاثة والتنمية يلعب الدور التنفيذي كأحد أهم محاور العمل الإغاثي بحكم انتشاره في جميع أرجاء سورية".

ويشهد سعر الخبز في سورية ارتفاعاً ملحوظاً في المناطق الخارجة عن سيطرة النظام السوري، بسبب غياب الدعم الحكومي عن السلع الأساسية، وكنتيجة لارتفاع معدّل التضخم في الاقتصاد، ما يضعف القدرة الشرائية لدى السوريين.

وأكد مهند عثمان على أهمية التوجه لدعم قطاعات التنمية في سورية "ليتكون شكل جديد ومبسط من الاقتصاد المحلي المؤقت، يمكن أن يسد حاجات الكثير من السكان ريثما ترفع المعاناة الإنسانية بشكل كامل وتعود الحياة الطبيعية كما كانت في السابق."

وتصنف منظمة "هيومان أبيل" كإحدى أهم منظمات الإغاثة الإنسانية العاملة في سورية، فقد قدمت دعماً كبيراً للمخابز في مناطق متفرقة شمال ووسط وشرق سورية، وكان لها دور بارز في دعم المشاريع الإغاثية والتعليمية منذ عام 2011.

دعم فرن الغدفة بريف إدلب بـ 50 طن من الطحين

نفّذت مؤسسة إحسان للإغاثة والتنمية بتاريخ 8 سبتمبر/أيلول 2014 بالتعاون والتنسيق مع منظمة "Human Appeal" مشروع دعم فرن "الغدفة" في محافظة إدلب بـ 50 طن من الطحين، بهدف تشغيل الفرن الذي يوفر مادة الخبز الأساسية بسعر رمزي لـ 8000 نسمة موزّعين على 4 قرى محيطة. علماً أن طن الدقيق الواحد يكفي لإنتاج /10,000/ رغيف خبز على الأقل.

وشرع الفرن يوم الاثنين الموافق 8 سبتمبر/أيلول 2014 بتوزيع الخبز المدعوم على المواطنين.

سلال "غذائيّة، صحيّة ومستلزمات إيواء" لناحية سنجار في إدلب

نفّذت مؤسسة إحسان للإغاثة والتنمية التابعة للمنتدى السوري بالتعاون مع منظمة أكتيد (ACTED) مشروع توزيع سلل غذائية، وصحيّة، ومستلزمات إيواء في ناحية سنجار التابعة لمحافظة إدلب. وقد انتهت عملية توزيع 6672 سلّة يوم الخميس الموافق 04/09/2014.