استلام سلل غذائية لصالح سكان حلب بحضور مراقبين

استلمت مؤسسة ‫#‏إحسان_للإغاثة_والتنمية‬ -التابعة للمنتدى السوري‬ - يوم الخميس 26 مارس/ آذار 2015 الدفعة الثانية من السلال الغذائية التي يقدمها ‫برنامج الأغذية العالمي‬ (WFP) لصالح سكان مدينة ‫#‏حلب‬. وحضر عملية تسليم السلال البالغ عددها /2000/ سلة غذائية من أصل 10.000 سلة مقررة وفدٌ من مملثي الهيئات ‫الإنسانية‬ العاملة بسورية، على رأسهم منسق ‫الأمم المتحدة‬ للشؤون ‫‏السورية‬ السيد يعقوب الحلو ،و المنسق ‫‏الإقليمي‬ للشؤون الإنسانية السيد كيفين كينيدي، ورئيسة مكتب برنامج الغذاء العالمي في الأمم المتحدة بتركيا السيدة كريستين كلارنس، واطلعوا على آلية العمل ومجريات التنفيذ التي تتبعها "إحسان"، مبدين استحسانهم لآليات العمل ومستويات التنسيق. وكانت "‫إحسان‬" قد نفذت مرحلتين من 6 مراحل بكمية 10.000 سلة لكل مرحلة لتوزيع مساعدات برنامج الغذاء العالمي على 26 حياً من أحياء مدينة حلب خلال الفترة الممتدة من شهر فبراير / شباط 2015 وحتى أواخر مارس/ آذار 2015 بالتنسيق مع مجلس مدينة حلب. ويهدف المشروع الذي سيبلغ عدد المستفيدين الإجمالي من مزاياه عتبة الـ 300 ألف مستفيد؛ إلى سد جزء من الحاجات الغذائية لأهالي مدينة حلب، كما أنه يندرج في إطار سلسلة مشاريع ‫الأمن الغذائي السوري‬ الذي تسعى مؤسسة إحسان وشركاؤها المحليون والدوليون إلى تحقيقه نسبياً.

مؤسسة البوصلة تقيم برنامجاً تدريبياً بعنوان "الإبتكار من أجل سورية"

يقيم مركز ‫‏البوصلة للتدريب والتطوير‬ –إحدى مؤسسات ‫‏المنتدى_السوري‬- بالتعاون مع منظمة "قُدرة"، برنامجاً تدريبياً بعنوان "الابتكار من أجل سورية"، وذلك خلال يومي الجمعة والسبت 27-28 آذار/مارس 2015، في قاعة البوصلة في مدينة ‫‏غازي عنتاب‬. ويهدف التدريب إلى تفعيل الإبداع الفردي والجماعي باستخدام نظام التفكير التصميمي -أحد أبرز الأنظمة العملية للإبداع- واستعانة بوسائل ‫إبداعية‬ وتطبيقات عملية جماعية وفردية.

"رزق" تستقبل مدير مكتب التشغيل التركي في زيارة ودية

زار مدير مكتب التشغيل التركي السيد نجدت كارا سيفدي "Necdet kara sevde" يوم الجمعة 20 آذار/ مارس 2015 مقرّ مؤسسة رزق في ولاية ‫‏أورفا‬ ‫التركية‬، وذلك تلبيةً لدعوة وجهتها المؤسسة للمسؤول التركي في وقت سابق. وأبدى السيد "سيفدي" إعجابه بطاقم العمل، معبراً عن أمله في أن يكون عمل إدارة "رزق" مباركاً، موجهاً الحديث إلى مدير المؤسسة السيد أنس شهاب. وبعد استعراضه جملة من الملفات الخاصة بمجال الأعمال ‫السورية‬ في ‫تركيا‬ عموماً وولاية أورفا بوجه خاص؛ دعا المسؤول التركي لتنظيم اجتماع موسع يقلص المسافات بين رجال الأعمال السوريين ورجال الأعمال الأتراك على مستوىً رسمي بتنظيم من الحكومة التركية، كما عرض التنظيم المشترك لمنتدىً أدبي يلقى فيه الشعران التركي والعربي، وأن يفتتح ذلك بتلاوة عطرة لآيات من القرآن الكريم.

برنامج المهارات الحياتية لليافعين

يقيم مركز البوصلة للتدريب والتطوير -إحدى مؤسسات المنتدى السوري- بالتعاون مع رابطة العلماء المسلميين، بدءاً من يوم السبت الموافق 21 آذار/ مارس 2015، في مخيم "قرقميش" على الحدود_السورية التركية، نشاطاً تعليمياً بعنوان: "برنامج المهارات الحياتية لليافعين"، وذلك بإشراف الأساتذة المدربين "زيد عقاد" و"باسل شيخو". ويهدف التدريب، الذي يُقام بواقع 10 جلسات (جلسة كل أسبوع)، إلى تمكين اليافعين ومساعدتهم في التعرف على ذواتهم وتزويدهم بمهارات يستخدموها في دعم أنفسهم ودعم أقرانهم ضمن نفس الفئة العمرية.

دورات الإبداع التعليمي منهجاً تصل غوطة دمشق المحاصرة

يقيم مركز البوصلة للتدريب والتطوير إحدى مؤسسات المنتدى السوري بالتعاون مع مؤسسة رواد الهدى التربوية في الغوطة الشرقية بدءاً من يوم السبت ٢٨ شباط/ فبراير وحتى يوم الخميس ١٢ آذار/ مارس ٢٠١٥، سلسلة دورات الإبداع التعليمي منهجاً لصالح مجموعتين تدريبيتين في منطقة الغوطة الشرقية المحاصرة بريف دمشق، مستهدفاً الكوادر التربوية العاملة فيهما: المجموعة الأولى: مراكز (العز بن عبد السلام. الشهيد ماهر عبيد، الرسالة). المجموعة الثانية: مراكز الشهيد ابو عبيد ومدرسة فجر الشام. وتعقد الدورة، التي تعتبر جزءاً من سلسلة دورات "الإبداع التعليمي منهجاً" التي أطلقها مركز البوصلة منذ النصف الثاني من عام ٢٠١٤، عبر شبكة الإنترنت بالاستعانة بأفضل برامج وتقنيات التواصل عن بُعد. وتأتي هذه الدورة في إطار سعي مركز البوصلة لدمج منهج عصري في المجال التربوي السوري، كما تساعد الأساتذةَ والمربين على إعداد خطط تدريس سنوية إبداعية، وتساهم في تطوير مهارات التفكير لديهم بالإضافة لإغناء جعبهم بالمراجع العلمية. جدير بالذكر أن هذه الدورة تُعدّ الأولى من نوعها في الداخل السوري، خصوصاً وأنها تعقد لصالح منطقة محاصرة منذ سنوات بفعل الأحداث الدائرة في سورية. وتزيد الأنشطة الإبداعية بما فيها من وسائل الإمتاع والمرح، سرعة نقل المعلومة إلى الطالب، وترفع معدل قدرة التلميذ على تلقي المعلومات واستيعابها وحفظها وتعلميها للآخرين.