النازحون في سورية وتحدي شظف العيش

تعد قضية النزوح الداخلي إحدى أبرز القضايا الإنسانية التي تعكس تبعات النزاع الدائر في سورية، فقد وصل عدد النازحين إلى ما يقارب (6.784) مليون نازح في نهاية عام 2017، ويمثل الأطفال ما لا يقل عن نصف هذا العدد.

سورية الأن البلد ذات العدد الأكبر من النازحين داخلياً في العالم ، والتحدي الأكبر الذي يواجه سكان هذه المخيمات يتمثل في تأمين سبل عيشهم مع طول أمد وجودهم في هذه المخيمات، في ظل غياب فرص العمل وقلة الدعم المقدم من قبل الجهات المانحة التي يقتصر دعم الكثير منها على بعض السلال الغذائية والصحية.

إضافة إلى الوضع النفسي والاجتماعي للأفراد القاطنين في المخيمات وشعورهم بالخوف وعدم الأمان من البيئة المحيطة وعدم القدرة على التأقلم.

للمزيد: https://goo.gl/oK6KTd

 

 

تمكين المزارعين .. مشروع يطلقه المنتدى السوري في مدينة الزيتون

شجرة أقسم الله بها في القرآن الكريم فهي ليست مجرد مصدر للغذاء ، بل رمز للتشبث بالأرض ومصدر للفخر ..لهذا عملت مؤسسة "إحسان للإغاثة والتنمية" إحدى مؤسسات المنتدى السوري على دعم مزارعي الزيتون في #إدلب.

المشروع يهدف لتمكين مزارعي الزيتون من خلال دعم مدخلات القطاف التي تعطي قيمة مضافة لمحصول الزيتون، بما في ذلك الإنتاج والتسويق وتوفير الخدمات الداعمة لعملية البيع. 

600 مستفيد في منطقتي حاس وكفرنبل عملت إحسان على تقديم المستلزمات لهم مثل تنك تخزين الزيت، وشوادر القطاف، وسماد متوازن. بالإضافة إلى ذلك ، يتم تقديم خدمة جني الزيتون من خلال تأمين 640 عاملة يومية لجني ثمار أشجار الزيتون ضمن برنامج “النقد مقابل العمل”، حيث تم اختيار العاملات من النساء المقيمات أو النازحات في هذه المنطقة والتي ليس لديهن دخل ويمكنهن العمل.

المشروع يوفر أيضاً خدمة الحراثة بعد القطاف و قبل فصل الشتاء وخدمة تحليل زيت الزيتون والتسويق للمحصول والزيت.

olv2.jpg

"انتصار " تغلبت على المشكلة التي يعاني منها طفلها

“فقدت الأمل واستسلمت كلياً لهذا الوضع واعتقدت أن المشكلة التي يعانيها طفلي وراثية” بهذه العبارات بدأت انتصار الأم لثلاثة أطفال حديثها عن مشكلتها المزمنة والتي لم تجد حلاً لها إلا بعد 5 سنوات من المعاناة مع طفلها الذي يعاني التبول اللاإرادي.

سمعت انتصار عن مركز إبداع المرأة في أرمناز التابع لمؤسسة إحسان للإغاثة والتنمية Ihsan Relief and Development "إحدى مؤسسات المنتدى السوري" وعن التدريبات المتنوعة التي يقدمها، ورغم أنها تسكن في قرية أخرى إلا أنها تروي تجربتها مع برنامج المهارات الوالدية الذي يقدمه قسم الدعم النفسي ويتضمن حلاً لمشكلات الأطفال قائلة : “سجلت في البرنامج ولم أكن أعرف أنني سوف أجد مفتاح مشكلتي، فبعد أن قدمت المدربة خطوات عملية لكيفية التعامل مع مشكلة التبول اللاإرادي قمت بتطبيق كل الخطوات التي أرشدتني اليها، عرفت أن هناك عدة أسباب للمشكلة منها النفسية والتربوية والاجتماعية والفيزيولوجية”.

تتابع انتصار حديثها والفرحة تملاء عينيها "بالفعل لقد تحسنت حالة طفلي بشكل ملحوظ بعد أن قمت باتباع النصائح التي تم الحديث عنها في التدريب، ساعدني الأمر كثيراً على حل المشكلة بأسلوب منطقي وتكوّن لدي إصرار قوي على مساعدة طفلي للتخلص من مشكلته، والحمد لله فقد نجحنا أخيراً بمساعدة مدربة إحسان التي أعطت لمشكلتي اهتماماً كبيراً”.

تختتم انتصار حديثها برسالة توجهها للأمهات السوريات “علينا نحن الأمهات أن نكون أقوياء وأن نمتلك الإصرار لمواجهة مصاعب الحياة”

46161818_2339205703023598_6547676465930960896_n.jpg

 

المنتدى السوري يسهم في تمكين مهارات معلمي حلب وإدلب

لأن تطوير مهارات الأفراد العلمية والتعليمية غاية وهدف أساس لدى المنتدى السوري. نفذت البوصلة للتدريب والإبداع بالشراكة مع برنامج مناهل مشروعاً يستهدف بناء قدرات العاملين في القطاع التعليمي في محافظتي #حلب و #إدلب.

يتميز المشروع التدريبي بأنه لايقف عند تمكين الأداء الذهني للمعلمين بل يتعداه إلى تمكين المهارات اللغوية في مستوى الفهموتتميز مناهج القراءة العلاجية عن غيرها من مناهج القراءة التركيبية أنها غنية بالأنشطة التي يطبقها المعلم و التلاميذ أثناء تنفيذ التمارين.

45919603_1996778990430192_8060818020114628608_o.jpg