توحيد جهود المؤسسات السورية المتميزة يؤدي إلى توفير خدمة أجود للسوريين وتخفيف العبئ على المتبرع ورفع مستوى فعاليات المؤسسات المتعاونة.

وقد سعى "المنتدى السوري" وجمعية "سنبلة"، التي جعلت رسالتها قائمة على رفع جودة تعليم الأطفال واليافعين السوريين، والعمل على الحد من التراجع التربوي والتعليمي، على التعاون معاً فيما يخص العمل على برامج التعليم غير الرسمي. وتم بناءً على ذلك توقيع مذكرة تفاهم للتعاون في مجال التعليم غير الرسمي بين "المنتدى السوري" و "سنبلة" سعياً لتحقيق الأهداف المشتركة لخدمة السوريين والمساهمة في إعادة إعمار سورية وبناء قدرات أبنائها.