تدرك مؤسسة "إحسان للإغاثة والتنمية" إحدى مؤسسات "المنتدى السوري" أن مأساة النزوح في سورية كبيرة ومستمرة، وقد تكون مفاجئة، لذلك فقد أخذت على عاتقها مهمة الاستعداد الدائم لتقديم العون العاجل للنازحين. 

ومع وصول أعداد النازحين في محافظة إدلب إلى أكثر من 300 ألف نازح فإن خطة الاستجابة الطارئة التي أطلقتها "إحسان" تعني أن كل لحظة تشكل فارقاً في حياة النازحين الجدد الذين لا يملكون شيئاً. لذلك فقد قام فريق "إحسان" بتقديم 2300 سلة غذائية في ناحية إعزاز و3552 سلة غذائية في ناحيتي الأتارب ودارة عزة. حيث تحتوي السلة الغذائية على مواد جاهزة للأكل تكفي العائلة لمدة أسبوع.
لتفاصيل أكثر انظر الرابط: https://goo.gl/pHhXUA