عقدت عدة منظمات إنسانية وإغاثية، مؤتمراً صحفياً في مدينة إسطنبول التركية، استعرضت خلاله الواقع الذي يعيشه قرابة مليون نازح في الشمال السوري، في ظل الحملة العسكرية الروسية ولقوات الأسد على المنطقة.

وخرج المؤتمر الذي رعته 16 منظمة إنسانية، اليوم الجمعة، بالدعوة العاجلة للأمم المتحدة إلى ضرورة تجديد تفويض آلية إيصال المساعدات الإنسانية العابرة للحدود إلى سورية، ولفت أنظار العالم إلى الاحتياجات العاجلة لنحو مليون نازح.