تتناول هذه الدراسة وزارة الداخليّة السورية باعتبارها الإطار النظري الناظم للعمل الشُرَطي والأمني في سورية، منطلقة من أهمية الحديث عن إعادة هيكلتها، كجزء من إعادة الهيكلة الشاملة للأجهزة الأمنية، ومن الدور الكبير الذي سيترتب على تلك الوزارة أن تلعبه في مستقبل سورية. وتسعى إلى تحليل البنية الإدارية والتنظيمية والتشريعية لوزارة الداخلية السورية ومراحل تطورها.

للاطلاع على الدراسة الكاملة: